أهلا دخول | تسجيل

أهداف عمليات الأنف التجميلية وكيفية تهيئة المريض قبل الأجراء







عملية تجميل الأنف

عملية تجميل الأنف هي فن إعادة تشكيل الأنف؛ والهدف منها هو تحسين شكل و وظيفة من وظائف الأنف.

وما يجعل هذه العملية شائعة جداً الآن هو بروز الأنف في وسط الوجه بشكل أكثر وضوحاً من أجزاء الوجه الأخرى ، مما يجعل أى تشوهات بالأنف حتى ولو كانت طفيفة تكون واضحة ومؤثرةً على المظهر العام للوجه.

كما أن تجميل وتصحيح شكل الأنف يعطي ثقة أكبر بالنفس، حيث يلجأ المريض لإجراء هذه العملية لتصحيح شكل الأنف ولإصلاح التشوهات الخلقية أو إصلاح الإصابات الناجمة عن حادث تعرض له.

كما يجب أن تكون إعادة تصحيح مجرى الهواء عن طريق الأنف جزءاً لا يتجزأ من أي عملية تجميل تجرى للأنف, حيث لا يجب أن ننسى أن مهمة الأنف الأولى هى التنفس فلا يمكن الأهتمام بتجميل مظهرالأنف فقط على حساب وظيفتها الأساسية.

724.jpg

وتتم عمليات تجميل الأنف لتصغير أو تكبير الأنف, أو لتنسيق الأنف بتكبير بعض الأجزاء وتصغير أجزاء أخرى وإستعدال الغير منتظمة, كإزالة الأنعكاف أو تغير شكل أرنبة الأنف أو تغير أتساع فتحات الأنف أو تغير الزاوية بين الأنف و الشفا العليا. كم يمكن أن يتم خلالها إصلاح بعض المشاكل التنفسية بإستعدال الحاجز الأنفى.

كما من الممكن إعادة بناء الأنف تماماً بعد فقدها أو جزء منها فى حادث أو لتشوه خلقى حيث يتم ذلك فى عدة عمليات يفصل بين كل منها أشهر وتنتهى البناء الكامل خلال 18 - 20 شهر.

ويتم في الوقت الحالي إجراء عمليات متخصصة في الجراحة التجميلية التكميلية الحديثة لتجميل شكل الأنف وذلك عن طريق إصلاح العيوب التالية:

  • إنحراف الأنف بشكل واضح.
  • إنحراف الغضاريف التي تشكل مقدمة الأنف.
  • تضيق أو توسيع فتحات الأنف.
  • ضخامة حجم الأنف.
  • ضعف دعامة مقدمة الأنف والحافة الأمامية.
  • عدم تناسق حجم الجزء العلوي مع الجزء السفلي من الأنف أو العكس.
  • تجميل العيوب الخلقية بالأنف.

 

من هو المرشح الجيد لعملية تجميل الأنف؟

  • المريض الذى يعانى من أى من مشاكل الأنف السابق ذكرها.
  • عادة يتم تطوير الأنف بالكامل عند الفتيات قبل سن  15 سنة وعند الأولاد عند 17 سنة, لذلك فإن عملية تجميل الأنف يجب ألا تتم قبل ١٨سنة ليكتمل نمو الغضاريف وعظام الأنف ولإكتمال الحالة المزاجية والنفسية للمريض.
  • المريض الذى  يتمتع بحالة صحية جيدة جسدياً ونفسياً ومن لديه توقعات واقعية.
 

الزيارة الطبية والتمهيد قبل جراحة تجميل الأنف

  • يتم خلالها الكشف المبدئى للمريض ويقوم الجراح بعمل تقييم كامل للأنف وللحالة النفسية والصحية للمريض.
  • يطلب من المريض أن يشرح ما لا يروق له فى مظهر أنفه ومناقشة إمكانية تحسينه مع الطبيب كذلك مناقشة أى مشاكل أخرى بالأنف أو بالصحة العامة و ن كانت هناك أى إصابات نتج عنها تغيير غير مرغوب في الأنف.
  • يعمل الطبيب للوصول إلى أفضل النتائج الأكثر ملاءمةً لحالة المريض. ويكون الحوار المتبادل بين المريض والجراح له أهمية كبيرة لإمكانية تحديد ما يرغب به المريض من جهة, والوصول إلى المستوى التقني الجراحي الملائم تشريحياً وجمالياً لوجه المريض والقابل للتحقيق من جهة أخرى.
  • يقوم الطبيب بتحليل ملامح الوجه لتحديد النسب الصحيحة وإمكانية التدخل الجراحي. ثم عرض بعض الصور لحالات آخرى مشابهه قد تساعد فى التحليل لشكل الأنف وشرح للإجراء الجراحى ثم عمل محاكاة بالكمبيوتر لتوضيح الشكل المتوقع للنتائج. محاكاة الكمبيوتر تصل إلى ٧٠% - ٨٠٪ من الدقة.
  • بالنسبة لمن يعانون من مشاكل في التنفس أو إصابات سابقة فإنهم يحتاجون دراسة أكثر تعمقاً لحل أي مشاكل داخل الأنف, فيمكن استخدام جهاز منظار لرؤية الغضاريف الداخلية والحاجز الأنفى أو عمل بعض الإشاعات أو التحاليل للوصول لتحديد أسلوب العملية بدقة.
  • يجب إبلاغ الطبيب الجراح في حال تناول أدوية أوعلاجات مختلفة وخاصةً الأسبرين ومضادات التجلط الأخرى أو في حال الإصابة السابقة لأى حساسية وبخاصةً التحسس الدوائي أو التحسس الأنفي.
  • يجب على المريض إتباع الإرشادات التالية قبل الجراحة ( قص الشعيرات الموجودة داخل الفتحات الأنفية,  يفضل حلق اللحية والشارب في حال وجودهما عند الرجال,  يجب إيقاف التدخين وتجنب التعرض لأشعة الشمس خلال عدة أسابيع قبل العمل الجراحي, تجنب تناول الأسبرين لمدة أسبوعين قبل العملية)


ويتم إجراء عملية تجميل الأنف بطريقتين:
  • الأسلوب الجراحى المفتوح
  • الأسلوب الجراحى المغلق


عدد المشاهدات لهذا الموضوع ٧٥٢١



مواضيع القسم

أهداف عمليات الأنف التجميلية وكيفية تهيئة المريض قبل الأجراء

عملية تجميل الأنف هي فن إعادة تشكيل الأنف والهدف منها هو تحسين شكل و 

عملية تجميل الأنف

ملف كامل عن جراحة تجميل الأنف

فترة النقاهة والمضاعفات لعملية تجميل الأنف

شاهد كيف تمر فترة النقاهة بعد إجراء عملية تجميل الأنف, والمضاعفات المحتملة